إدارة جديدة لحطين وأبو كف يعد بمفاجأة?!

سمير عليخيراً وبعد معاناة استمرت شهراً كاملاً مع المفاصل والفعاليات والخبرات الحطينية ومع المكتب التنفيذي تكللت جهود قيادة فرع الاتحاد الرياضي


باللاذقية بالنجاح واقتنع المكتب التنفيذي بالموافقة على الإدارة الحطينية المقترحة لأن وضع نادي حطين يختلف عن أوضاع الأندية الأخرى, وتألفت الإدارة الجديدة من السادة: سليم سبع الليل رئيساً وشوكت كردية وهيثم عجان وعلاء حسن وطلال قواف وياسين حنونة وسليم دكر وأحمد حكيم وصلاح يوسف أعضاء, وأول أمس اجتمعت الإدارة ووزعت مهامها وناقشت أوضاع فريقها الكروي الذي سيشارك بدورة تشرين وتحضيراته للدوري.‏


حطين بدورة تشرين‏


نجح السيد بسام زراوند عضو قيادة فرع الاتحاد الرياضي باللاذقية والمكلف برئاسة لجنة تسيير الأمور في نادي حطين قبل صدور الإدارة الجديدة في إقناع المعنيين عن الكرة الحطينية بضرورة المشاركة بدورة تشرين الكروية السابعة وفي مقدمتهم مدرب الفريق الكابتن عدنان أبو كف بعدما كانت الأمور تتجه نحو الإعتذار عن المشاركة , لعدم جاهزية الفريق بسبب انقطاعه عن التدريبات بعد الكأس وتأخر صدور الإدارة الجديدة وأضاف زراوند بأنه حضر شخصياً التدريب الأول للفريق الذي جرى يوم الإثنين الفائت بقيادة المدرب أبو كف وبحضور /22/ لاعباً وحث الجميع على بذل أقصى الجهود لتحقيق نتائج طيبة تليق بسمعة حطين كونه بطل الدورة السابقة.‏


أبو كف يعد بمفاجأة‏


وعد مدرب حطين الكابتن عدنان أبو كف بمفاجأة خلال مباريات دورة تشرين أن يكشف عنها وأشار إلى أن غلاوة الدورة وأهميتها الاحتفالية هي وراء المشاركة وأكد بأنه من المستحيل تجهيز الفريق بشكل جيد للدورة لأن فترة التحضير لم تتجاوز الستة أيام, ولهذا السبب تمنى عدم توجيه اللوم له وللاعبي فريقه في حال عدم تحقيق نتائج جيدة لأن الجميع حالياً يعرف واقع النادي والفريق معاً, وأضاف بأن وجوده على رأس الكادر التدريبي حالياً يعتبر مؤقتاً إلى ما بعد دورة تشرين, بعدها لن يستأنف عمله التدريبي إلا بعد الجلوس مع الإدارة الجديدة لأنه سيضع شروطه أمامها ويبحث معها مسألة تحضير الفريق بشكل جيد للدوري بعد معالجة الخلل الموجود في خطوط الفريق بالإضافة إلى إقامة معسكرين داخلي وخارجي لزيادة الانسجام والمحبة والألفة بين اللاعبين وفي ختام حديثه تمنى التوفيق لنادي حطين سواء ظل مدرباً للفريق أم تم تكليف مدرب آخر له.‏

المزيد..