إدارة الفتوة تستنجد!

دير الزور – أحمد عيادة:الفاكس الأول الذي وصل لإدارة الفتوة يقول إن مبارتهم مع الحرية ستكون بلا جمهور وبعد ساعة واحدة على الفاكس الأول جاء الثاني والذي يقول: إن لم تدفعوا (100) ألف ليرة عقوبة

سابقة فستنقل المباراة إلى إدلب!‏

إدارة الفتوة ضربت كفاً بكفّ خاصة وأنها دفعت هذا الموسم حوالي نصف مليون ليرة عقوبات والمباراة مع الحرية تمّ تعهيدها والمتعهد يطالب بحقّه والرواتب على الأبواب!‏

القيادة السياسية بدير الزور وحسب المعلومات التي وصلتنا تدخلت في هذا الموضوع وتحادثت مع رئيس الاتحاد الرياضي العام الذي وعدها خيراً وإدارة الفتوة ربما ذهبت إلى الشام وقدّمت اعتراضاً على العقوبة.‏

جمهور الفتوة بدأ يتحدّث حول تعمّد اتحاد الكرة عقوبة الفتوة وأنه ذ أي اتحاد الكرة ذ لا يحبّه والوضع المالي يزداد سوءاً وإدارة الفتوة بالتأكيد لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء ما يحدث لكرتها.‏

المزيد..