أين دور اللجان في كرة اليد?

لماذا إذا تتشكل اللجان في الاتحادات وما الغاية من تشكيلها إن لم تمارس عملها بشكل جدي وفعال في سبيل تطور اللعبة والارتقاء وما يجري في اتحاد كرة اليد خير دليل على ذلك فمنذ فترة رشح اتحاد


كرة اليد خمسة مدربين لإجراء الفحص لدورة تدريب في معهد لايبزغ في المانيا المدرب حيدر خطاب يتساءل من ا لمسؤول عن هذا الترشيح ومن رشح هؤلاء المدربين وماهي الأسماء التي وضعت للترشيح ولماذا لم يرشح ولا مدرب من محافظة حماة ولم يبلغ اتحاد اليد اللجنة الفنية بحماة والاتحاد الرياضي بهذه الدورة ألا يحق لحماة وهي معقل كرة اليد بأن يرشح مدرب واحد منها أم أنه لا يوجد فيها مدربون بحاجة إلى صقل وتأهيل.‏


لجنة المدربين الذي آثر رئيسها السيد عبد الحليم غريب الابتعاد عن هذه اللجنة لان هذه اللجنة ليس لها دور في اتحاد كرة اليد وخير دليل دورة التضامن الأولمبي التي جرت في دمشق لم يحضر ولا عضو من لجنة المدربين وبعض أعضاء اللجنة لا علم لهم في الدورة ومن يهتم بتصنيف المدربين أسوة بكرة السلة والقدم وباقي الألعاب الأخرى.‏


ولماذا لا يعطي اتحاد اليد أهمية للجان الرئيسية التي تعمل معه.‏


ومن يدافع عن المدربين وكيف يتم الترشيح للدورات التدريبية .‏


علما عندما سألت بعض أعضاء الاتحاد قالوا أن من الشروط الترشيح للدورة أن يكون المدرب من لاعبي المنتخب الوطني ومعه معهد وتحديد السن ومدرب عامل وهذه الشروط لا تنطبق على بعض المرشحين.‏

المزيد..