أكدا التوقعات قبل انطلاق البطولة سيرينا وديوكوفيتش بطلا ويمبلدون 2015

أسدلت الستارة يومي السبت والأحد على بطولة ويمبلدون أشهر البطولات الأربع الكبرى لفردي الرجال والسيدات وجاء الختام مطابقاً للتوقعات قبل انطلاق البطولة فتوّج المصنفان الأول للرجال والسيدات،

fiogf49gjkf0d


‏‏


فردي السيدات‏


يوم السبت الفائت أحرزت الأمريكية سيرينا وليامز المصنفة الأولى عالمياً لقب فردي السيدات للمرة السادسة في تاريخها بفوزها على الاسبانية غاربين موغوروزا المصنفة 20 والتي خاضت أول نهائي لها على صعيد البطولات الأربع الكبرى بمجموعتين دون مقابل بواقع 6/4 و6/4 واستمرت المباراة ساعة و23 دقيقة، لتحقق نجمة التنس الأميركية لقبها الحادي والعشرين في البطولات الأربع الكبرى بعد ستة ألقاب في أستراليا وثلاثة في فرنسا وستة في أميركا.‏


وبتتويجها للمرة السادسة أضحت سيرينا على بعد لقب واحد من الألمانية ستيفي غراف على صعيد مجموع الألقاب في ويمبلدون خلال عصر الاحتراف.‏


وأصبحت سيرينا تحمل لقب كل البطولات الأربع الكبرى بشكل متتال في ظل فوزها بألقاب بطولات أمريكا المفتوحة وأستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة.‏


فردي الرجال‏


على صعيد الرجال بقي الثلاثي ويليام رينشو وبيت سامبراس وروجر فيدرير الأكثر فوزاً باللقب بسبعة ألقاب، حيث لم يفلح السويسري روجر فيدرير في تحقيق اللقب الثامن عندما واجه المصنف الأول في العالم الصربي ديوكوفيتش يوم الأحد في نهائي مكرر للموسم الفائت وحافظ ديوكوفيتش على لقبه بثلاث مجموعات لواحدة بواقع 7/6 و6/7 و6/4 و6/3 في مباراة استغرقت ساعتين و55 دقيقة.‏


ويعد اللقب هو الثالث لديوكوفيتش، المصنف الأول عالميا، في ملاعب ويمبلدون بعد 2011 و2013 ليعادل رقم مدربه الألماني بوريس بيكر الفائز باللقب أعوام 1985 و1986 و1989 وأضاف ديوكوفيتش لجعبته لقب الغراند سلام التاسع له في مشواره مع اللعبة، والثاني له هذا العام بعد استراليا المفتوحة، علما بأنه لم يفز بعد ببطولة رولان غاروس المقامة على الملاعب الترابية حيث توج بخمسة ألقاب في استراليا المفتوحة وواحدة في أمريكا المفتوحة، بينما لم يفز السويسري بلقب بطولة كبرى منذ ويمبلدون 2012، وذلك قبل اعتزاله اللعب حيث سيكمل الشهر المقبل عامه الـ34 وهذا يجعل إمكانية تحقيق اللقب الثامن عشر بالغراند سلام شبه مستحيلة.‏

المزيد..