أضواء وأنواء من إدلب الخضراء

بمشاركة هي الأولى لسورية على المستوى العالمي حقق لاعب عمال إدلب للشطرنج الواعد أحمد ملندي المركز السابع في بطولة الأولمبياد العالمي للناشئين


تحت 16 سنة التي جرت بتركيا بمشاركة 24 دولة سورية وتونس عربياً وبلاعبين اثنين لكل منتخب كما حققت اللاعبة شيرين اصطيف المركز الثالث مكرر في بطولة العرب للناشئات وعدد المشاركات هو 18 لاعبة.. ويعود الفضل الكبير لمدربهم الوطني مازن ربوع الذي أحرز مع فريقه عمال إدلب بطولة سورية العام الماضي والذي خرّج العديد من الأبطال على المستوى المحلي والعربي والعالمي أمثال رباب لقموش – لمى سفلو – شيرين اصطيف – حلا نقر – عبد الرحمن نقر – أحمد ملندي – محمد فائز بنشي – عبد الرحمن علاء الدين – هاني كيالي….‏


ضربة المعلم بألف‏


عملاً بإنهاء الازدواجية في المهام الرياضية وأنه على كل عضو مكلف بأكثر من مهمة رياضية اختيار مهمة واحدة يرغب بالاستمرار بها لذلك يمنع صرف أي تعويض مادي لغير المهمة التي اختارها ذلك العضو.. يصر عضو فرع إدلب للاتحاد الرياضي رئيس مكتب الألعاب الجماعية أمين شاوي يصر على تطبيق الازدواجية على كوادر كرة أمية لزيادة الضغط عليها وتفشيلها بينما نسي نفسه وقام بتحكيم بطولة نادي المحافظة لكرة المضرب بالأمس القريب وقبض مبلغ ستة آلاف بالظرف المختوم خلال ثلاثة أيام..?!‏


إذا طباخنا جعيص‏


رفض بعض حكام الكرة في إدلب تحكيم المباريات التحضيرية لكرة أمية بدون أجر وبالتنسيق والتحريض من قبل رئيس المكتب المختص وكما هو معروف منذ الأزل أن هؤلاء الحكام يقومون بتحكيم مباريات أمية الودية مجاناً ونحن نعرف تماماً أنهم أي الحكام ليسوا سوى بيادق شطرنجية تسير مع تيار المصلحة الشخصية وخاصة أن أحدهم قام بتوظيف زوجته وآخر يحمل شهادة ابتدائية ومعين مستخدم وقد نصّب مديراً.. وهلم جرا….‏


دخلاء على الرياضة وكرة القدم بشكل خاص..‏


تحت ضغط جماهيري وإصرار شديد من قبل رئيس نادي أمية الأستاذ علي شيخ الحدادين وافق المخضرم رياض شقرة بالعودة للعب في مركز الليبرو لكرة أمية وذلك لتقوية خط الظهر إلى جانب المفعمين بالحيوية والنشاط أشقر ودياب..‏


عدت والعود أحمد‏


بعد تعاقد إدارة أمية مع حارس كرة الحرية مثنى الرشيد وقع اختيارها على مهاجم كرة الاتحاد وشرطة حلب نادر حلاق والذي لعب مع الفريق في ستة لقاءات تجريبية وظهر بمستوى فوق الجيد وقد وقعت إدارة النادي عقداً رسمياً معه للموسم القادم.‏

المزيد..