آه يا بلد آه يا بلد

< يبدو أن الفرق بين عبارة (صحافة مكتوبة) وعبارة (الإعلام الرياضي) كبير جداً وهذا ما أوقع

الواقفين على مدخل ملعب خالد بن الوليد بإشكالية كبيرة قبل أن نضطر للاتصال بالسيد محافظ حمص من أجل الدخول إلى مباراة الكرامة وجونبوك الكوري!‏

< في الحالات العادية يتسابق المعنيون في حمص للترحيب بأي إعلامي وكانوا يعترفون بالدور البارز للإعلام الرياضي في مسيرة فريق الكرامة الآسيوية ولكن وبعد أن وصلوا للمباراة النهائية لم يعودوا بحاجة للإعلام ولم يردّوا على اتصالاتنا المتكررة معهم!‏

< لا أعرف كيف يفكّر من يتخذ القرار الرياضي ولماذا يأتي متلوناً في حالات متشابهة وقد لفت نظري قرار ترميم مجالس إدارات أندية دمشق وقبول استقالات من عاد عن الاستقالة في حين لم يقبلوها في وقتها وبالوقت ذاته لماذا لا يقبلون استقالة مجلس إدارة نادي الاتحاد الحلبي وكأنه من بلد غير هذا البلد!‏

< ربطاً مع الفقرة السابقة أعتقد أنّ رئيس نادي الوحدة السيد خالد حبوباتي قد تجنّب حرجاً بترميم إدارته من الأعضاء التي يتبناها ولو أنّ الأمور سارت إلى الانتخابات لنجحت القائمة المعارضة.‏

المزيد..