آه يابلد آه يابلد

ما إن نكتب حرفاً عن لعبة الريشة الطائرة حتى تبدأ الاتصالات تنهال علينا من كلّ حدب وصوب وآخر ما حُرر هو استغراب المدربة

fiogf49gjkf0d


رولا إبراهيم من الخبر الذي نشرناه في العدد الماضي والذي يشير على تسلمها هي وزوجها مهام الإشراف على ريشة نادي المحافظة مقابل (10) آلاف ليرة للسيد مجد خفاجة و(7) آلاف ليرة لها وسألت الإبراهيم عن مصدر الخبر فقلنا لها إنه من مدرب ريشة المحافظة إسماعيل أحمد وأنه شاهد الجداول التي تضمنت هذه المبالغ فقالت: اسألوا إذاً من قبض هذه المبالغ, فنحن لم نقبض أي قرش أما بالنسبة لتدريب أولادي في صالة فوج الإطفاء فالكلام غير صحيح والصالة غير جاهزة والغمز بشأن تكتيكنا للعودة إلى اتحاد اللعبة غير صحيح!‏


أعدت السؤال عن مصدر الخبر فأكد الزميل محمود مرحرح ما ذهبنا إليه أعلاه وأعاد سؤال اسماعيل أحمد عن ذلك فأكد أنه شاهد الجدول وسألنا مصادرنا في نادي المحافظة فقالت هذه المصادر: تمّ إدراج اسمي مجد خفاجة ورولا إبراهيم على جدول الرواتب ولكنهما لم يقبضا وهذا ما كان للنشر أما غيره فنحتفظ به لأنفسنا.‏


المشكلة في لعبة الريشة الطائرة وبسبب تنافر كوادرها يعتقد البعض أن أي خبر مسيّر لمصلحة الآخر وهذه المسألة فيها إهانة لعملنا الصحفي ولا نقبلها وخاصة ممن نحبّهم ونعتزّ
Ghanem68@scs-net.org‏


“>بمعرفتهم.‏


Ghanem68@scs-net.org‏


المزيد..