آغوب في زيارة مفاجئة .. مصالحة جديدة.. والنكدلي يوضح

دمشق- مهند الحسني:نجح اتحاد كرة السلة أخيراً بلقاء أمين السر العام لاتحاد غرب آسيا (آغوب) في خطوة ايجابية تسجل لرئيس الاتحاد جلال نقرش،

fiogf49gjkf0d


وذلك عبر زيارته المفاجئة إلى اتحاد كرة السلة يوم الخميس الفائت في أجواء ودية وأخوية تمخضت عن مصالحة بين الاتحادين بعد قطيعة دامت لأكثر من عام ونيف ، أجرى آغوب خلال زيارته مؤتمراً صحفياً قصيراً شرح من خلاله أهم الأمور والقضايا العالقة بموضوع منتخب الناشئين الذي شارك في النهائيات العالمية تموز الماضي‏‏



خفايا‏‏


أكد آغوب خلال المؤتمر الصحفي بأنه أثناء تواجد منتخب الناشئين السوري في إيران استدعى آغوب الدكتور نادر نكدلي وانتحى به جانباً شارحاً له بأن هناك شكوى من الاتحاد الدولي (الفيبا) قد وصلت إليه متضمنة أن هناك لاعبين اثنين (جميل صدير – محمد ديار بكرلي) أعمارهما مخالفة للأنظمة والقوانين، مؤكداً أن الاتحاد الدولي طلب صوراً عن هوية اللاعبين ، فرد عليه النكد لي بأن الصور ستكون معه خلال ساعتين ، وقام النكدلي بالاتصال مع اتحاد كرة السلة واضعاً إياه بصورة ما حصل ومشدداً على ضرورة إرسال صورة عن الهوية الشخصية للاعبين المذكورين ، وبالفعل أرسل اتحاد السلة المطلوب وأعلم النكد لي بذلك ، والذي أخبر بدوره آغوب بأن صورة الهويات الشخصية للاعبين قد وصلت عن طريق (الإميل) الخاص لآغوب، وأثناء مشاهدة الإميل وتكبير صورة الهويتين تبين لآغوب أن هناك هوية لأحد اللاعبين معدلة بموضوع تولد اللاعب فما كان على النكدلي سوى التأكيد على صحة ما أشار إليه آغوب، وأضاف آغوب نافياً أنه لم يكن هناك أي تسريب للمعلومات للاتحاد الدولي من قبل أي شخص في سورية‏‏


توضيح‏‏


وأشار آغوب حول تفاصيل انسحاب فريق الجلاء من بطولة غرب آسيا التي أقيمت في عمان بداية العام الحالي إلى أن هناك ثلاث فئات للاعبين حسب تصنيف اتحاد غرب آسيا ، الفئة الأولى،لاعب نظامي حاملاً للجنسية،و الفئة الثانية ، لاعب حاصل على الجنسية بالولاة ، والثالثة اللاعب الذي يمنح الجنسية، وهذا يعامل معاملة المواطن العادي في جميع المنتخبات الوطنية ، ويعامل المعاملة نفسها مع الأندية في حال حصوله على الجنسية قبل بلوغه 16 عاماً، وبالمقابل أي لاعب يحصل على الجنسية بعد هذا السن يعامل معاملة اللاعب المجنس بغض النظر عن سبب حصوله على الجنسية، وأضاف:لقد شرحت لرئيس بعثة نادي الجلاء ذلك فلم يقتنع وقرروا الانسحاب من البطولة لكون اللاعب مارسيلو كورية مخالف لهذه الشروط والأنظمة ولا يحق له اللعب بصفة لاعب وطني، وأضاف آغوب: إن على إدارة نادي الجلاء دفع غرامة قدرها خمسة عشر ألف دولار لاتحاد غرب آسيا لقاء انسحابها من البطولة‏‏


زيارة ثانية‏‏


من المقرر أن يعاود آغوب زيارته إلى اتحاد كرة السلة يوم الثلاثاء القادم من أجل التباحث بموضوع تعميق العلاقات بين الاتحاديين وتذليل كافة المنغصات التي عكرت الأجواء بينهما في الفترة السابقة‏‏


مفارقة‏‏


الدكتور نادر نكدلي اتصل ظهر أمس بالموقف الرياضي موضحاً أنه عندما كان المنتخب في المغرب أشار إليه المدرب جورج زيدان بأن هناك لغط حول أعمار هذين اللاعبين ما جعل النكدلي يستغني عنهما أثناء سير بطولة غرب آسيا في اليمن، لكنهما التحقا بعد ذلك بالمنتخب في بطولة آسيا بإيران، وأثناء ذلك تحدث آغوب للنكدلي بأن هذين اللاعبين أعمارهما مزورة وطلب صورة عن هويتيهما الشخصية ، وبعد إرسال المطلوب عبر الإيميل من اتحاد السلة تأكد لآغوب صحة ما ذهب إليه ، وقد وافقه النكدلي طالباً منه المساعدة وانتهى الموضوع عند هذا الحد ، وأشار النكدلي إلى أن آغوب قد قبل مساعدتنا ولم يفصح عن أي شيء لأحد، وأضاف النكدلي بأن المدة الفاصلة بين انتهاء البطولة في إيران ووصول الشكوى من الاتحاد الدولي هي أربعة أشهر موضحاً أن هناك أشخاصاً قاموا بإرسال الهويات الحقيقية لهذين اللاعبين للاتحاد الدولي الذي أصر بدوره على إجراء تحقيق ، وهذا ما حصل وكل ما يقال غير ذلك هو عار عن الصحة ، ويجب تشكيل لجنة لمتابعة كشف هؤلاء الأشخاص ومحاكمتهم‏‏

المزيد..